هكر روسي يصطاد روابط Telegram للسيطرة علي الحسابات


يستغل المتسللون شعبية الشبكة أثناء الحرب في روسيا وأوكرانيا لخداع مجموعة من المستخدمين.


Telegram ، الشبكة التي تعتبر الأكثر أمنًا ، هي أيضا موضوع حملة تصيد احتيالي، حيث نشرت خدمة حماية الاتصالات الأوكرانية تنبيهًا على موقعها لتحذير المستخدمين من أن قراصنة روس يشاركون رسالة مفخخة عبارة عن رسالة تنبيه مزيفة، تشير إلى اتصال جديد من جهاز موجود في روسيا.


 تحتوي الرسائل القصيرة على رابط يطلب من المستخدمين تأكيد حساباتهم علي تليجرام .


الرابط عبارة عن فخ للتصيد الاحتيالي يطلب من الضحايا إدخال رقم هاتفهم وكلمة مرور لمرة واحدة يتم إرسالها عبر رسالة نصية، تسمح هذه العملية للمتسللين بالتحكم في حساب Telegram.

تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -