القائمة الرئيسية

الصفحات

منصة تيك توك تواجه مشكلة جديدة على الأراضي الأوروبية TikTok


يبدو أن مشاكل منصة الفيديو الصينية TikTok لن تنتهي قريبا، فبعد أن استبشر الجميع بانفراجة في طريقة تعامل الإدارة الأمريكية الجديدة برئاسة جو بايدن بعد نهاية عهد دونالد ترامب، فإن TikTok تواجد مشكلة جديدة، لكن هذه المرة على الأراضي الأوروبية بعد دعوى قضائية جديدة ضد الشركة المطورة.


فحسب آخر الأخبار القادمة من وسائل الإعلام الأوروبية فقد أعلن المكتب الأوروبي لنقابات المستهلكين المعروف اختصار بـ (BEUC) عن تقديم شكوى ضد منصة الفيديو الصينية الشهيرة TikTok لدى المفوضية الأوروبية وشبكة سلطات حماية المستهلك الأوروبية، حيث تتعلق الاتهامات بشروط الاستخدام غير الواضحة وتفضيل TikTok على حساب مستخدميها ، والممارسات الخادعة لمعالجة البيانات الشخصية في انتهاك للوائح حماية البيانات العامة الأوروبية ، والحماية الغير كافية للأطفال والمراهقين من الإعلانات المخفية والمحتوى الذي يحتمل أن يكون خطيرا.


و يقول المكتب الأوروبي لنقابات المستهلكين (BEUC) إن منصة الفيديو TikTok تعطي لنفسها الحق في فعل ما تريد مع مقاطع الفيديو المنشورة من قبل المستخدمين، سواء تعلق الأمر باستخدامها وتعديلها وإعادة إنتاجها دون أن يكون للمستخدمين أي رأي في ذلك. و هو ما اعتبره المكتب أمرا غير قانوني، حيث طالب (BEUC) بضرورة فتح تحقيق من طرف الهيآت الأوروبية المسؤولة عن حماية حقوق المستهلك.


و كانت TikTok قد أزاحت على كاهلها عبئ كبيرا متعلقا بأنشطتها في الولايات المتحدة الأمريكية، حيث أشارت صحيفة وول ستريت جورنال الاقتصادية الأمريكية إلى أن إدارة الرئيس جو بايدن قررت تعليق إجبار شركة ByteDance على بيع أنشطتها في الولايات المتحدة الأمريكية للشركتين مايكروسوفت و والمرت،  و ذلك رغم أن المناقشات مستمرة بين ByteDance والمسؤولين الأمريكيين من أجل أمن البيانات وكيفية الحفاظ على معلومات مستخدمي TikTok الأمريكيين من الوصول إلى الحكومة الصينية.