القائمة الرئيسية

الصفحات

سبب ازالة واخفاء عدد الاعجابات من منشورات انستجرام

يقدر المحللون الآن قيمة انستجرام بأكثر من 100 مليار دولار أو حوالي خمس القيمة السوقية لشركة فيسبوك ومنذ أن أعلنت فيسبوك عن تجرية إزالة الإعجابات في شهر أبريل من أجل مكافحة التنمر عبر الإنترنت وقال موسيري "مدير إنستجرام": نخطو هذه الخطوة لأننا نريد تقليل اهتمام الناس بعدد مرات الإعجاب التي يتلقونها على انستجرام وقضاء وقت أطول في التواصل مع الأشخاص الذين يهتمون بهم وجعل المنصة أقل تنافسية وإعطاء الناس مساحة أكبر للتركيز على التواصل مع الأشخاص الذين يحبونهم والأشياء التي تلهمهم .


لكن من الواضح أن الدافع يتجاوز ذلك إذ هناك فرضية أخرى داخل الشركة مفادها أن إخفاء الإعجابات سيؤدي إلى زيادة عدد المشاركات التي ينشرها الأشخاص ضمن الخدمة وذلك من خلال جعلهم يشعرون بأنهم أقل وعيًا عندما لا تحظى مشاركاتهم بالكثير من الاهتمام.

والأبحاث الخاصة بشركة فيسبوك تشير إلى أن إخفاء الإعجابات يمكن أن يزيد أيضًا من عدد مشاركات إنستاجرام وبدأت المنصة في السنوات الأخيرة في رؤية المزيد من المستخدمين يقومون بحذف أو أرشفة مشاركاتهم الأصلية التي لم تحصل على الكثير من الإعجابات.

وطور فريق النمو وعلوم البيانات في فيسبوك فرضية مفادها أن التخلص من الإعجابات سيجعل المستخدمين يشعرون بأنهم أقل وعيًا عندما لا تتلقى مشاركاتهم الكثير من الإعجابات مما يحفزهم على نشر المزيد ويميل مستخدموا إنستجرام إلى محاكاة سلوكيات الأصدقاء المقربين وأفراد الأسرة وبالتالي فإن حث عدد قليل من المستخدمين على بدء نشر المحتوى الأصلي بشكل متكرر قد يخلق تأثيرًا فيروسيًا

يذكر أن إنستجرام لا تريد إبعاد المؤثرين عنها لكن بما أن أنظمة منافسيها مثل سناب شات وتيك توك وتويتر أقل تطورًا فإن فيسبوك تعرف أن لدى المؤثرين عدد قليل من الخدمات الأخرى التي يمكنهم الانتقال إليها الأمر الذي يجعلهم يتمسكون بفيسبوك وإنستجرام.

تعليقات